ضغوط السيطرة!

لا يؤثر الإجهاد فقط على جودة الحياة والمزاج ، بل يؤثر أيضًا بشكل مباشر على الصحة عن طريق إثارة أمراض القلب مثل الأزمات القلبية وتوليد مشاكل السمع.

وفقا لدراسة معهد ستوكهولم كارولينسكا تعتبر السمع إحدى المشكلات الصحية العمومية الرئيسية العشرة ، حيث أنها تؤثر على أكثر من 30٪ من السكان.

في البحث الذي نشرته مجلة بلوس وان ، يتم تحديد أن الإجهاد هو أحد مسببات مشاكل السمع مثل فرط الحساسية للصوت ، وخاصة في النساء.

دان هاسون ، مدير الدراسة تكشف أن النساء المجهدات أو المستنفذين عاطفيا أكثر حساسية للأصوات ، لذلك قد يتعرضن لألم شديد ، حتى في المحادثات ذات النغمات الطبيعية (60 ديسيبل).

يشير المختص إلى أن هذه المشكلة السمعية يمكن أن تكون ظاهرة تقلل من نوعية حياة الناس لأن الحد الأدنى من الضوضاء يشعر وكأنه يثقب الأذنين.

لذلك ، يمكن أن تؤدي فرط الحساسية لهذا الصوت إلى العزلة والكرب بين الأشخاص الذين يعانون منه ، لذلك يوصى باتخاذ بعض الإجراءات لتقليل مستويات التوتر أو الإجهاد.

 

ضغوط السيطرة!

وفقا للبوابة kidshealth.org، يمكنك التحكم في التوتر ومنعه من التسبب في ضرر لصحتك أو مشاكل في السمع. ما عليك سوى اتباع هذه التوصيات لتحقيق ذلك:

  1. لا تضغط على نفسك بالأنشطة: اختر أهمها وأعطها انتباهك الكامل
  2. تجنب كونك مثاليًا: يمكن أن يؤدي الاهتمام بأدق التفاصيل في أنشطتك إلى زيادة التوتر ، لذا ركز على القيام بالأمور بشكل جيد دون المبالغة.
  3. نم جيدا: عندما ترتاح بشكل صحيح ، يبقى جسمك وعقلك في حالة تأهب وفي حالة جيدة ، حتى تتمكن من التعامل مع أي موقف مجهول بشكل صحيح.
  4. الاسترخاء: قم ببعض الأنشطة التي تحب الرقص أو الغناء أو القراءة أو النظر إلى الصور الفوتوغرافية أو ببساطة إجراء تمارين التنفس للعودة إلى الهدوء.
  5. كن متفائلاً: عندما تكون لديك أفكار إيجابية ، يستجيب جسمك بشكل مناسب لحل المواقف الصعبة.

لا تنس أن هناك العديد من العلاجات البديلة التي تعزز رفاهيتك والقضاء على التوتر من خلال تحقيق التوازن بين جسمك وعقلك. وأنت تعرف كيف تتحكم في التوتر؟

تابعنا في "Arial" ، "sans-serif" ؛ اللون: # 246D93 "> @ GetQoralHealth" Arial "،" sans-serif "؛ اللون: # 333333"> ، "Arial" ، "sans-serif" ؛ اللون: # 246D93 "> GetQoralHealth على Facebook و" Arial "و" sans-serif ""> YouTube


الطب الفيديو: احذر ضغوط العمل فقد تخرج عن السيطرة أحياناً (شهر فبراير 2021).